للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

أيوب يوسف: الإعلام المرئي والمسموع والمكتوب قائم على اللغة العربية

منّي بونعامة

 نظم قسم المسؤولية المجتمعية في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أمس محاضرة بعنوان «الأخطاء الشائعة في اللغة العربية» للمحاضر أيوب يوسف، وذلك في مقر الهيئة في مبنى «نيشن تاورز» في أبوظبي ضمن فعاليات الهيئة للاحتفاء ب«اليوم العالمي للغة العربية» بهدف تعزيز مكانة اللغة العربية، التي تعد أداة رئيسية لتعزيز الهوية الوطنية، والمعبرة عن القيم العربية والثقافة والتاريخ.

جرت المحاضرة بحضور محمد الشحي، مدير إدارة البحوث والإصدارات في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وعدد من موظفي الهيئة.

تحدث المحاضر أيوب يوسف عن أهمية اللغة العربية ومكانتها في الإسلام والفوائد المرجوة منها، وأهمية اللغة العربية في الإعلام، والتشكيل والإبدال في اللغة العربية.

واستهل أيوب يوسف المحاضرة بالحديث عن النقص الذي تعانيه اللغة العربية على مستوى التخصص في الإمارات، حيث لا يتجاوز عدد الطلاب المنخرطين في هذا التخصص أربعة طلاب فقط، في حين تشهد التخصصات الأخرى إقبالاً كبيراً وتضم عدداً وفيراً، مشيراً إلى أن العامل الاقتصادي وسوق العمل لهما دور كبير في خلق هذه الحالة. وقال إن الإعلام العربي قائم على اللغة العربية سواء المرئي أو المسموع أو المكتوب، حيث تحرص المؤسسات الإعلامية على امتلاك مذيعيها ومقدمي الأخبار والبرامج ناصية اللغة والقدرة على الإبانة وسلامة مخارج الخروج عند النطق.

وأكد المحاضر أن الهدف الرئيسي من المحاضرة هو تأكيد عدم ازدراء اللغة العربية والتقليل من شأنها، لأن ثمة الكثير من الصور في إعلامنا المعاصر تسيء إلى اللغة العربية، وتصوّر معلم اللغة بصورة غير لائقة، وهذا إجحاف باللغة وتجاوز لمكانتها.

 

الخليج

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech